cover

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للبحوث التخصصية

تعريف بالمجلة :

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، مجلة تعمل في ميدان الإصلاح الفكري والمعرفي، بوصفه واحداً من مرتكزات المشروع الحضاري الإسلامي المُعاصر.

تسعى المجلة لأن تكون مرفأً للعلماء والمفكرين والباحثين وجمهور المثقفين للعمل الجّاد على إصلاح الفكر والمنهجية الإسلامية على مستوى الأمة، متجاوزة حدود اللغة والإقليم، خدمة للإنسانية أجمع، سعياً لتحقيق هدف أكبر يتمثل في ترقية مستويات الفكر الإنساني على الصعيد العالمي.

تستهدف مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، الأبحاث العلمية ذات الجودة العالية بغية تقديم مادّة علمية متقنة؛ مفيدة للباحثين والمثقفين والمتخصصين، لتشكّل مرجعية علمية يُعتد بها في مسيرة تحقيق رؤيتنا المذكورة، وتتعهد إدارة المجلة بالتواصل مع الباحثين والكتّاب من مختلف المشارب والتيارات لترقية أبحاثهم ومقالاتهم دعماً منها للحركة العلمية والجهود الفكرية في مجال إصلاح وترقية منظومة الفكر الإنساني.



التشويه اللغوي وأثره في تغيير المعنى الفعلي للمصطلحات العربية

يجد الأشخاص الذين تفكروا بحذر في السابق والحاضر أن حدوث تشويه لغوي حقيقي في المصطلحات العربية. لذلك ، يستفيد بعض الأشخاص المضللين من استخدام الكلمات المشوشة لتضليل الآخرين كلما لاحظت أن المعنى الحقيقي للكلمات العربية يتعارض مع إرادتهم. على الرغم من أن الطبيعة البشرية مبنية على قبول الكلمات الطيبة ولكن رفض الكلمات السيئة. وبالتالي ، تهدف هذه الدراسة إلى التحقق من المعنى الفعلي والتفسيرات الحقيقية لتلك الكلمات ، ثم شرح كيف يؤثر تشويه تلك الكلمات على المعنى. تعتمد هذه الدراسة المنهج الاستنتاجي والاستقرائي. تظهر نتيجة هذه الدراسة أنه قد تم تغيير بعض الكلمات العربية من معناها الحقيقي ، وأكد أن النصوص الدينية يجب الحفاظ عليها كما يقصد الله ورسله ، من الضروري الالتزام بمعنى الكلمات الحقيقية المقصودة وترك كلمات مضللة للغة العربية لأداء وظائفها الأساسية ، إذا لم يتم الاهتمام ، فسيتم تغيير الكثير من المصطلحات الدينية ، لأن القرآن جاء بلغة عربية واضحة.

 
الكلمات المفتاحية: الواقع ، المصطلحات العربية ، التغيير ، اللغوي ، المضللة