cover

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للبحوث التخصصية

تعريف بالمجلة :

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، مجلة تعمل في ميدان الإصلاح الفكري والمعرفي، بوصفه واحداً من مرتكزات المشروع الحضاري الإسلامي المُعاصر.

تسعى المجلة لأن تكون مرفأً للعلماء والمفكرين والباحثين وجمهور المثقفين للعمل الجّاد على إصلاح الفكر والمنهجية الإسلامية على مستوى الأمة، متجاوزة حدود اللغة والإقليم، خدمة للإنسانية أجمع، سعياً لتحقيق هدف أكبر يتمثل في ترقية مستويات الفكر الإنساني على الصعيد العالمي.

تستهدف مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، الأبحاث العلمية ذات الجودة العالية بغية تقديم مادّة علمية متقنة؛ مفيدة للباحثين والمثقفين والمتخصصين، لتشكّل مرجعية علمية يُعتد بها في مسيرة تحقيق رؤيتنا المذكورة، وتتعهد إدارة المجلة بالتواصل مع الباحثين والكتّاب من مختلف المشارب والتيارات لترقية أبحاثهم ومقالاتهم دعماً منها للحركة العلمية والجهود الفكرية في مجال إصلاح وترقية منظومة الفكر الإنساني.



الابتكار في الإسلام من منظور استنتاجي

جاء الإسلام لرعاية مصالح الناس في جميع الأوقات والأماكن. إنه يدفع الإنسان إلى اكتشاف قوى وأسرار كوننا ، ويشجع الأنشطة العملية والعقلية ، ويوظف أيضًا المواهب البشرية بطريقة حضارية تتوافق مع كرامتنا الإنسانية ، وتشجع وتغذي التخصصات ؛ لذلك يمكن لكل رجل تجنب ومعالجة أي خطأ فيما يتعلق بعمله ، والمشكلة الرئيسية في بحثي هي محاولة معرفة إدارة الابتكار من خلال منظور إسلامي ، لأن الابتكار في حد ذاته لا يكفي لتحقيق الاستفادة من البيئات التعليمية والفئات العمرية التي يهتمون بالبحث الحالي للدراسة ، ولكن فوائد الابتكار من خلال الإدارة بشكل صحيح وعلمى ، وكذلك إيجاد الحلول التي تسهم في مطابقة متطلبات وتطورات البيئات التي يحتاجها الناس في جميع الأوقات والأماكن. يساعد البحث الحالي في تحديد الابتكار في الإسلام من منظور مشتق من خلال قراءة النصوص الإسلامية وتحليلها وكيفية نظرتها إلى الابتكار ، ثم كيفية إدارتها وتطويرها من منظور إسلامي. اعتمد البحث على طريقة استنتاجية لاستخراج الأدلة القائمة على المبادئ التعليمية. تم تقسيم البحث إلى مقدمة وموضوعين ، الجزء الأول كان الابتكار ، ثم الابتكار من خلال المنظور الإسلامي والخاتمة. خلص هذا البحث إلى أن الإسلام كان مهمًا جدًا للابتكار في جميع مراحل الإسلام ، وكيف تعامل مع النبي محمد وصحبه وأولئك الذين تبعهم والعلماء المسلمين على مر العصور لإدارة الابتكار لصالح المجتمعات.

 الكلمات المفتاحية: الابتكار ، الإدارة ، التطوير ، التعليم ، الإسلام