cover

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للبحوث التخصصية

تعريف بالمجلة :

مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، مجلة تعمل في ميدان الإصلاح الفكري والمعرفي، بوصفه واحداً من مرتكزات المشروع الحضاري الإسلامي المُعاصر.

تسعى المجلة لأن تكون مرفأً للعلماء والمفكرين والباحثين وجمهور المثقفين للعمل الجّاد على إصلاح الفكر والمنهجية الإسلامية على مستوى الأمة، متجاوزة حدود اللغة والإقليم، خدمة للإنسانية أجمع، سعياً لتحقيق هدف أكبر يتمثل في ترقية مستويات الفكر الإنساني على الصعيد العالمي.

تستهدف مجلة الدراسات الإسلامية والفكر للأبحاث التخصصية، الأبحاث العلمية ذات الجودة العالية بغية تقديم مادّة علمية متقنة؛ مفيدة للباحثين والمثقفين والمتخصصين، لتشكّل مرجعية علمية يُعتد بها في مسيرة تحقيق رؤيتنا المذكورة، وتتعهد إدارة المجلة بالتواصل مع الباحثين والكتّاب من مختلف المشارب والتيارات لترقية أبحاثهم ومقالاتهم دعماً منها للحركة العلمية والجهود الفكرية في مجال إصلاح وترقية منظومة الفكر الإنساني.



حكم زواج وتزويج مصابي نقص المناعة المكتسبة: دراسة شرعية مقاصدية

ملخص البحث 

تهدف هذه الدراسة إلى البحث في حكم زواج وتزويج مصابي نقص المناعة المكتسبة (الإيدز)، وذلك من نظرة فقهية مقاصدية، وتنبع مشكلة الدراسة في انتشار هذا المرض انتشاراً واسعاً في العالم أجمع، وقد طبع في الذهن توقف الحياة عنده، ولا يمكن للإنسان ممارسة مناحي حياته مع الإصابة به، فجاءت هذه الدراسة للبحث حول حكم زواج وتزويج مصابي هذا المرض من نظرة فقهية مقاصدية، وانتهجت الدراسة المنهج الاستقرائي، والمنهج الوصفي التحليلي؛ وذلك لوصف حقيقة المرض، واستعراض الأقوال الفقهية في المسألة، وتحليل أدلتها ونقدها من نظرة فقهية مقاصدية، وقد رجحت الدراسة جواز زواج وتزويج مصابي الإيدز، سواء أكان كلاهما مصاب أم أحدهما، مع وجود ضوابط تحكم كل حالة، وضابط الحالة الأولى عدم الإنجاب، وضابط الحالة الثانية عدم الإنجاب والجماع، إلا إذا ثبت طبياً إمكانية حدوث الحمل أو الجماع مع إنتفاء خطر انتقال العدوى، وهذا القول نابع من فهم لما توصل إليه الطب الحديث بشأن هذا المرض، وهو محقق لبعض مقاصد النكاح، ومحقق أيضاً لجملة من المصالح المجتمعية. 

كلمات مفتاحية: الزواج؛ نقص المناعة المكتسبة، الإيدز؛ الفقه، المقاصد الشرعية.